الملخص

دراسة وتحليل الأولويات الرفاهية لدى الأسر الساكنة في المنطقة التاسعة بمدينة مشهد

 

شهيدة صدّيق أورعي / حائزة على شهادة ماجستير في التخطيط والبرمجة للرفاهية الاجتماعية من جامعة العلامة الطباطبائي
                                                   shahide.s@gmail.com

غلام رضا صدّيق أورعي / حائز على شهادة دكتوراه من جامعة فردوسي بمشهد  sedighouraee@gmail.com

الوصول: 19 ذي القعده 1435- القبول: 29 ربيع الاول 1436

 

الملخص

الهدف من تدوين هذه المقالة هو تشخيص الأولويات الرفاهية لدى بعض الأسر للمنطقة التاسعة بمدينة مشهد وبيان الإطار النظري على أساس نظرية الحاجة التي طرحها (مازلو)، وقد تمّ اختيار عيّنة البحث بأسلوب متعدّد المراحل. وعلى هذا الأساس تمّ اختيار 120 عائلة وأجريت الدراسة عن طريق المقابلات والمشاهدات الميدانية، حيث أثبتت النتائج أنّ الأوضاع الاجتماعية ـ الاقتصادية للأسر المرجّحة للمادّيات بالدرجة الأولى لها ارتباط معكوس وسلبي مع الأسر المرجّحة للمادّيات بالدرجة الثانية، ولها ارتباط إيجابي معها من حيث ترجيح الرفاهية الرتبية. كما أثبتت وجود علاقة عكسية بين مستوى الأوضاع الاقتصادية للأسرة وقناعتها وعدد أولوياتها الرفاهية المادّية.

كلمات مفتاحية: الأولويات الرفاهية، نوع الأولوية، مؤشّرات الرفاهية، مراتب الحاجة لـ (مازلو).


الانسجام والعلاقة الحميمة والطلاق العاطفي
دراسةٌ تعتمد على برنامج تحليل الشبكة الاجتماعية

 

فرح تركمان / أستاذة مساعدة في جامعة آزاد الإسلامية في طهران ft134033@gmail.com        

مريم إسكافي / حائزة على شهادة دكتوراه في علم الاجتماع من جامعة آزاد الإسلامية في كناباد                                           meskafi@yahoo.com

ندا عيدكاهيان / طالبة ماجستير في علم الاجتماع بجامعة بيام نور في مشهد.

إيرج سهرابي / طالب ماجستير في علم الاجتماع بجامعة بيام نور في مشهد.

الوصول: 26 شوال 1435- القبول: 26 ربيع الاول 1436

 

الملخص

الطلاق العاطفي هو إحدى الظواهر التي تطرأ قبل تحقّق الطلاق القانوني، وهو في تزايدٍ مستمرٍّ ولا توجد إحصائياتٌ دقيقةٌ حوله، لذلك من المهمّ بمكانٍ تسليط الضوء عليه، وبالطبع فإنّ دور التعامل الاجتماعي في تغيير الطلاق العاطفي يعدّ أمراً هامّاً للغاية، ولكنّ هذا الأمر تمّ تجاهله في البحوث العلمية. قام الباحثون في هذه المقالة بدراسة وتحليل دور شبكات العلاقات الاجتماعية للزوجين في الطلاق العاطفي وذلك وفق منهج بحث نوعي واعتماداً على برنامج كومبيوتري جديد بهدف تحليل هذه الشبكات في مدينة مشهد، وقد أثبتت النتائج أنّ أهمّ العوامل وأكثرها رواجاً على صعيد التأثير في تغييرات هذا النمط من الطلاق يتجسّد في العلاقة الحميمة بين كلّ واحدٍ من الزوجين وبين أعضاء شبكته الاجتماعية والتي تلعب دوراً في التقليل من العلاقات الحميمة بينهما.

كلمات مفتاحية: الطلاق العاطفي، العلاقة الحميمة، شبكات العلاقات الاجتماعية.


دور الثقافة والبُنى الثقافية في التحوّلات السكّانية

 

السيّد حسين شرف الدين / أستاذ مساعد في مؤسسة الإمام الخميني ره للتعليم والبحوث      sharaf@qabas.net

إسماعيل جراغي كوتياني / طالب دكتوراه في علم الاجتماع بمؤسسة الإمام الخميني ره للتعليم والبحوث                                            kotiani@yahoo.com

الوصول: 27 ذي الحجه 1435- القبول: 4 جمادي الاول 1436

 

الملخص

الكثافة السكّانية والتغييرات التي تطرأ عليها تعدّ محوراً لسياساتٍ واسعةٍ، لذا فإنّ تجاهلها يسفر عن حدوث عواقب وخيمة في مختلف الأصعدة الاجتماعية. هذه التغييرات متأثّرة بعوامل عديدة وكلّ واحد منها له تجاذباته الخاصّة في مجال المجتمع المنتج، وهناك أهمية بالغة للدور الذي تؤدّيه الثقافة والبُنى الثقافية. قام الباحثان في هذه المقالة ببيان دور الثقافة في المراحل الثلاثة التالية: الإنجاب والموت والهجرة، وذلك وفق منهج بحث مكتبي ـ وثائقي. أمّا نتائج البحث فقد أثبتت أنّ العوامل الثقافية، كالمستوى الثقافي والدراسي والدين والمذهب والتغييرات التي تطرأ على الهوية والرؤية وفكرة الترجيح الجنسي وقيمة امتلاك ذرية، كلّها أمور لها تأثير على صعيد الإنجاب. ومن ناحية أخرى فإنّ الموت متأثّر ـ نوعاً ما ـ ببعض الجوانب الثقافية، كالمستوى الدراسي وكمّية المعلومات ومستوى التديّن والأنموذج التربوي وأسلوب الحياة والمكوّنات الثقافية القومية والعرقية للوالدين. تطرّق الباحثان في هذه المقالة أيضاً إلى دراسة وتحليل دور الدين والتغييرات في الرؤى والتغييرات الأصولية في عملية الهجرة.

كلمات مفتاحية: الثقافة، البنية الثقافية، الكثافة السكّانية، الإنجاب، الموت، الهجرة.


الزوال الناعم لقدسية العزاء بعد رواج رثاء (ألحان البوب)

 

أكبر طالب بور / أستاذ مساعد في علم الاجتماع ـ جامعة آية الله العظمى البروجردي                                        Talebpour110@yahoo.com

الوصول: 16 شوال 1435- القبول: 11 ربيع الثاني 1436

 

الملخص

شهد العقدان الماضيان تنامياً ملحوظاً على صعيد زوال القدسية من العزاء بشكلٍ ناعمٍ وتحوّل الرثاء إلى تقليدٍ لألحان موسيقى البوب، وأهمّ عاملين أسفرا عن زوال هذه القدسية عبارةٌ عن اللجوء إلى ألحان موسيقى البوب الغربية في الرثاء واستخدام مصطلحاتٍ غير دينيةٍ بأسلوب المحاورة وتجريد العزاء من القيود الدينية. وقد تمّ فرض هذين العاملين على المشاركين في العزاء بذكاءٍ خارقٍ وذلك عن طريق قدرةٍ ناعمةٍ، وبالتالي أدّيا إلى تغيير رؤيتهم، وعلى هذا الأساس تطرّق الباحث في هذه المقالة إلى دراسة وتحليل تأثير هذا النمط الموسيقي على طبيعة الرثاء وبيان مدى تأثيره في إحداث تغييرات حول قيمة العزاء، فموسيقى البوب تعدّ واحدةً من نماذج القدرة الغربية الناعمة. لأجل بسط موضوع البحث، تمّ اختيار 200 ملف صوتي باللغتين الفارسية والتركية تم إجراؤها خلال السنوات 1382 إلى 1392ه. ش. حيث قام الباحث بتحليل مضمونها. أمّا نتائج البحث فقد أثبتت ما يلي:

أوّلاً: وجود تقارن معتبر بين المفاهيم المرتبطة بالرثاء العاري من التقدّس في عيّنات البحث الإحصائية في كلا اللغتين، وهذا الأمر يدلّ على ابتعاد الرثاء عن النصّ الديني وزوال القدسية عنه.

ثانياً: وجود تشابه بين الرثاء باللغتين على صعيد زوال القدسية.

كلمات مفتاحية: الرثاء، المناسك الدينية، تحوّل الرثاء إلى نمط من ألحان البوب، القدرة الناعمة، تحليل احتمال الوقوع.


استعراضٌ لظاهرة ارتباط الملائكة بالبشر في المسلسلات التلفزيونية
التي تطرح مواضيع بخصوص ما وراء الطبيعة (دراسةٌ حول مسلسل "ملكوت")

 

مصطفى همداني / متخرّج من الحوزة العلمية في قم وحائز على شهادة ماجستير في علوم العلاقات من جامعة الإذاعة والتلفزيون
                                                 ma13577ma@gmail.com

الوصول: 2 ذي الحجه 1435- القبول: 21 ربيع الثاني 1436

 

الملخص

إنّ تجسيد الظواهر الماورائية في إطار عروضٍ مصوّرةٍ، دائماً ما يواجه تحدّيات نظرية وبيانية (فنّية) خاصّة بقدر ما له من أهمية ثقافية ـ تربوية. على الرغم من ازدهار السينما الماورائية في إيران على صعيد الظهورية الحديثة خلال عقد الثمانينات، لكنّها اليوم تعاني من ركود، لذا على أمل تقوية الأصول الإسلامية في هذا المجال، قام الباحث في هذه المقالة بإجراء دراسة تحليلية أعاد فيها استعراض ارتباط الملائكة بالإنسان في المسلسل التلفزيوني "ملكوت"، حيث قام أوّلاً بطرح الأصول النظرية لهذه العلاقة على أساس الثقافة الإسلامية، ومن ثمّ تطرّق إلى بيان ارتباط الملائكة بالإنسان في المسلسل المذكور وذلك بشكل روائي. إنّ نقد ظاهرة ارتباط الإنسان بالملائكة في هذا المسلسل وكذلك طرح نموذج إسلامي، يعدّ من الإلزامات الروائية لهذا الأمر وهو بمثابة البنية الأساسية لاستعراض هذا الموضوع الماورائي في الدراما التصويرية، وهذه الأمور هي من نتائج المقالة.

كلمات مفتاحية: الملائكة، مسلسل الملكوت، الارتباط بين البشر والملائكة، تحليل الرواية.


النخبة وإخفاقات إعادة البناء في أفغانستان

 

يحيى علي بابائي / أستاذ في علم الاجتماع بجامعة طهران.

? عوض علي سعادت / طالب دكتوراه في علم الاجتماع بجامعة طهران saadatcamrac@yahoo.com

الوصول: 21 ربيع الثاني 1436- القبول: 5 جمادي الاول 1435

 

الملخص

أفغانستان بصفتها مجتمعاً غير متطوّرٍ، بذلت جهوداً واسعةً لأجل تحقيق التطوّر وإعادة البناء طوال تأريخها المعاصر، ولكن لحدّ الآن واجهت هذه الجهود إخفاقات متوالية، لذلك فإنّ بيان هذه الإخفاقات يحظى بأهميةٍ بالغةٍ من الناحيتين النظرية والعملية. يتطرّق الباحثان في هذه المقالة إلى بيان السرّ في ذلك من زاويةٍ خاصّةٍ، أي من منظار النخبة الحاكمة، وذلك في إطارٍ نقديٍّ، حيث أثبتت نتائج البحث أنّه قد تم البدء بإعادة بناء أفغانستان بصورةٍ آمرةٍ من قبل النخبة الحاكمة، وقد كان هذا الأمر على مرّ العصور بعهدة السلطة، وبالتالي تنفس الصعداء شيئاً فشيئاً، ولكن بما أنّ هذا الأمر يتمّ ببطءٍ ومن منطلق المشاعر والأحاسيس وعلى أساس إجراءاتٍ مستعجلةٍ وغير واقعيةٍ، أو بإفراطٍ وتفريطٍ ووفق مثُل متضادّة ومتناقضة، لذلك لم تترتّب عليه أيّة ثمارٍ، بل دائماً ما كان يقوّي مسألة حدوث حركات ارتجاعية في المجتمع.

كلمات مفتاحية: النخبة، النخبة الحاكمة، حركة النخبة، إعادة البناء.